2010-05-20

مصر: إساءة استخدام الانترنت تهمة ضد النشطاء

تنظر محكمة جنح الخليفة يوم السبت القادم 22 مايو، قضية رقم 8260 لسنة 2010 التي قام بها القاضي عبد الفتاح مراد ضد كلاً من أحمد سيف - مدير مركز هشام مبارك للقانون، وجمال عيد - مدير الشبكة العربية لمعلومات حقوق الإنسان والمدون المصري عمرو غربية، ويتهمهم عبد الفتاح مراد بالسب والقذف، و الابتزاز، وإساءة استخدام خدمة الانترنت!.

في فبراير2007، أصدرت الشبكة العربية لمعلومات حقوق الإنسان بيان توضح فيه أن القاضي عبد الفتاح مراد قام بالاعتداء على الملكية الفكرية، عبر نسخه لعشرات الصفحات من تقرير للشبكة العربية ونشرها في أحد كتبه إلا أن البلاغ الذي قدمه جمال عيد في ابريل 2007 ضده للمطالبة بعقابه على جريمة الاعتداء على الملكية الفكرية لم تصل إلي باب المحكمة.

في 29 ديسمبر 2007، أصدرت محكمة القضاء الإداري حكمها في القضية رقم 15575/ 61، التي أقامها القاضي عبد الفتاح مراد مطالباً بحجب 49 موقع من على شبكة الانترنت في مصر، بينهم مدونات وصحف ومواقع لمنظمات حقوقية بسبب إساءة تلك المواقع لسمعة مصر، بعد أن قامت هذه المواقع والمدونات بالنشر عن هذه الواقعة وانتقاده أو دعم موقف الشبكة العربية.

أتهم عبد الفتاح المراد المدون المصري عمرو غربية بأنه سمح بنشر تعليقات على المدونة التي يديرها "حوليات صاحب الأشجار"، وتضمنت بعضها عبارات تمثل سباً في حقه وخدشاً للشرف ولم يقم غربية بحذفها.

القاضي عبد الفتاح مراد يقوم من خلال عمله بمعاقبة المواطنين الذين يقومون بمخالفة القانون أو انتهاكه، ولكن يبدو أن القاضي لا يقبل أن ينطبق عليه قانون العقوبات في حالة ثبوت مخالفته للقانون أو تعديه على حقوق الآخرين ويقوم بمقاضاة الذين يقوموا بكشف الحقيقة مثل المدافعين عن حقوق الإنسان.

ومن بين التهم الموجهة لأحمد سيف، جمال عيد وعمرو غربية: "اشترك وآخرين في إٍساءة استخدام وسيلة من سوائل الاتصال بأن تعمدوا إزعاج الغير على النحو المبين بالأوراق، وذلك باستخدام خط تليفوني، وباستخدام شبكة المعلومات الدولية الانترنت." للاطلاع على صورة ضوئية من الاتهام اضغط هنا.